أخبار عاجلة

جامعة عين شمس تحتفى بالمولد النبوي الشريف تحت عنوان نبى الرحمة

 

 

كتب : احمد سلامه

 

احتفت اليوم جامعة عين شمس بذكرى المولد النبوي الشريف بإقامة ندوة بعنوان ” نبي الرحمة ” وذلك فى إطار الموسم الثقافي والفنى للجامعة الذى ينظمه قطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة

ويشارك فى تنظيم الندوة قطاع شئون التعليم والطلاب وكلية الألسن

تحت رعايةأ.د غادة فاروق القائم بعمل رئيس الجامعة و نائب رئيس الجامعة لشئون المجتمع والبيئة و أ.د عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب

واقيمت الندوة برئاسة أ.د سلوى رشاد عميد كلية الألسن و تنسيق الندوة أ.د جيهان رجب مستشار نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة و أ.د يمنى صفوت وكيل كلية الألسن لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة

و إشراف إدارى اللواء / حسام الشربيني أمين عام الجامعة المساعد لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، بمشاركة طلاب إدارة التربية العسكريةبالجامعة و حضور لفيف من أعضاء المجلس القومى للمرأة فرع القاهرة و أساتذة من مختلف كليات الجامعة.

 

حيث افتتحت أ.د. غادة فاروق فعاليات اليوم بتفقد معرض للوحات الفنية من إبداع طلاب كلية التربية النوعية بعنوان ” صور جماليات إسلامية ” المقام بإشراف أ.د. نهى مصطفى عبد العزيز أستاذ ورئيس قسم التربية الفنية بكلية التربية النوعية بالجامعة.

 

واستهلت أ.د.غادة فاروق كلمتها مؤكدة أن أهم ما نُحى به ذكرى المولد النبوي الشريف هو التأسى والاقتداء بخلق النبى الكريم وسلوكياته فى شتى مناحي الحياة وخاصة فى المعاملات الأسرية و المجتمعية.

ناصحة أبنائها الطلاب بضرورة الاقتداء بسيدنا رسول الله فى الإصرار والعزيمة فى العمل وأداء الرسالة التى خص الله بها رسوله الكريم وادائه لها على خير وجه لذا كان لزام علينا أن يؤدى كل منا رسالته ودوره الذى أراده الله منه كل فى مجاله.

 

ثم تحدث الإعلامى القدير / علاء بسيونى نائب رئيس التلفزيون المصرى ورئيس القناة الفضائية المصرية سابقاً حول بعض من ملامح وسمات شخصية الرسول” صلى الله عليه وسلم “العظيمه فى العلاقاته الإجتماعية و الأسرية و فى المعاهدات مع الأعداء وما عرفه عنه الأعداء من صدق وأمانة شهدوا له بها فعلينا الاقتداء برسول الله بالقول و العمل.

 

ثم استعرض الشيخ الجليل على فخر رئيس القطاع الشرعى بدار الإفتاء المصرية و مدير إدارة الفتوى الشفوية مواقف من حياة الرسول الكريم تؤكد أنه نبى الرحمة للعالمين؛ حيث كان رحيم بأعدائه يوم الطائف حين تعرض سيدنا إلى الضرب من أهل الطائف و لكنه رفض أن يأمر ملك الجبال ان يطبق على أهل الطائف الجبال وقال صلى الله عليه وسلم لعله الله يخرج من أصلابهم من يوحد الله وهنا تتجلى رحمة قلبه رغم ضعفه وألمه وغضبه.

والموقف الثانى يوم دخل صلى الله عليه وسلم مكة منتصراً فاتحاً _ وهو من خرج منها مهاجراً بدينه تاركاً ماله وبيته _ يرحم كفار قريش وأهل مكه بقولته الشهيرة “إذهبوا فأنتم الطلاقاء .

ثم أجاب فضيلة الشيخ الجليل على تساؤلات عدد من الطلاب والسادة الحضور و قد أهدت أ.د. غادة فاروق السادة ضيوف الندوة دروع تذكارية معربة عن تقديرها لحضورهم الكريم مشيدة بتنظيم الفعالية وجهود القائمين عليها.

ثم استمتع الحضور بفقرات من الإنشاد الدينى بإشراف أ.د أحمد سالم أستاذ آلة الكمان بقسم التربية الموسيقية بكلية التربية النوعية.

شاهد أيضاً

العثور على جثة زين اللذي قتل على يد زملائه بؤغندة

العثور على جثة زين اللذي قتل على يد زملائه في أوغندا كتبت ستيره عطيه بعد …