أخبار عاجلة
جامعة الفيوم..... (التعليم السياحي في ظل المتغيرات العالمية والاتجاهات المستقبلية لصناعة السياحة)
جامعة الفيوم..... (التعليم السياحي في ظل المتغيرات العالمية والاتجاهات المستقبلية لصناعة السياحة)

جامعة الفيوم….. (التعليم السياحي في ظل المتغيرات العالمية والاتجاهات المستقبلية لصناعة السياحة)

جامعة الفيوم….. (التعليم السياحي في ظل المتغيرات العالمية والاتجاهات المستقبلية لصناعة السياحة)
#الفيوم: سيد الشريف
تحت رعاية الدكتور ياسر مجدي حتاته، رئيس جامعة الفيوم، شهد الدكتور عرفه صبري حسن، نائب رئيس الجامعة لشؤون الدراسات العليا والبحوث، الجلسة الافتتاحية للمؤتمر العلمي السنوي لقسم الدراسات السياحية للعام الجامعي ٢٠٢٣/٢٠٢٤، تحت عنوان #التعليم #السياحي في ظل #المتغيرات #العالمية والاتجاهات المستقبلية #لصناعة #السياحة”، والذي نظمته #كلية #السياحة #والفنادق.
بحضور الدكتور أشرف عبد المعبود، عميد الكلية ورئيس المؤتمر، والدكتور مصطفى أبو حمد، رئيس قسم الدراسات السياحية ومقرر المؤتمر، والدكتورة نانسي فوزي، وكيل الكلية لشؤون الدراسات العليا والبحوث، ورؤساء الأقسام وعدد من أعضاء هيئة التدريس، والطلاب، وضيوف الشرف، الدكتوره أماني قرني، وكيل وزارة التربية والتعليم بمحافظة الفيوم، و الدكتور عادل الجندي، المدير العام للإدارة الاستراتيجية بوزارة السياحة والآثار، والدكتور أحمد الديري، عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري للغرف السياحية والفندقية، و الدكتور معتز عبد الفتاح، مدير هيئة تنشيط السياحة بمحافظة الفيوم، بمنتجع فينيسيا بقرية تونس على ضفاف بحيرة قارون.
أشاد الدكتور عرفه صبري حسن بالمجهودات المتميزة لكلية السياحة والفنادق بجامعة الفيوم في التعاون مع الجهات المعنية أكاديميا وتطبيقيا، للنهوض بقطاع صناعة السياحة، الذي يعتبر من أهم القطاعات ويحتاج إلى تضافر كافة الجهود للاستفادة من الإمكانيات والمقومات المتاحة بمحافظة الفيوم للنهوض بهذه الصناعة التي تسهم بشكل مباشر في تنمية المجتمع.
وأشار سيادته إلى أن القيادة السياسية تهتم بالتوسع في إنشاء #الجامعات #التكنولوجية لتخريج دفعات قادرة على العمل الحرفي والتقني على أعلى مستوى من الكفاءة، وخاصة أن الواقع الفعلي يعكس الاهتمام بتنمية الفكر الواعي لعقول طلاب المدارس وطلاب التعليم الفني لتنمية مهاراتهم للالتحاق بسوق العمل.
كما أعلن الدكتور عرفه صبري حسن خلال المؤتمر عن جائزة السفير علي العشيري، المخصصة لأفضل بحث تطبيقي أو مشروع تخرج، تمنح لطلاب جامعة الفيوم وطلاب الدراسات العليا.
وأشار الدكتور أشرف عبد المعبود إلى أنه بالعلم والتخطيط الجيد والدقيق، يمكننا الاستفادة من المقومات والإمكانيات الطبيعية والتاريخية والأثرية بهدف تطوير القطاع السياحي على مستوى مصر ومحافظة الفيوم، والعمل على زيادة المشروعات السياحية وتقديم التجارب السياحية الناجحة بهدف جذب المستثمرين والنهضة بالقطاع السياحي.
كما أوضح الدكتور مصطفى أبو حمد أن مصر تبذل مجهودات متزايدة للنهوض بالقطاع السياحي بهدف معالجة كافة التحديات التي تواجه هذا القطاع في الوقت الراهن، خاصةً أن العالم من حولنا يتعرض للعديد من التطورات المتسارعة مناخيًا وسياسيًا واقتصاديًا، الأمر الذي انعكس بالتبعية على آليات واقتصاديات صناعة السياحة، موضحًا أهمية الاقتصاد لتلك الصناعة، حيث تسهم في تحقيق معدلات نمو متقدمة، بالإضافة إلى دورها في الدخل القومي وتوفير فرص عمل للكثير من الأيدي العاملة.
وأشار سيادته إلى وجود توأمة وتعاون أكاديمي بين كلية السياحة والفنادق وبين القائمين على صناعة السياحة، خاصةً أن السياحة تشهد تغيرات مختلفة تتعلق باتجاهات السفر والسياحة البيئية والخضراء والسياحة الداخلية.
وتابع الدكتور عادل الجندي، أن العالم يشهد أشكالًا مختلفة من التغيرات المناخية والبيئية، مما أدى إلى تغيير ما يعرف بالخريطة الجيوسياحية.
وأكد سيادته أن مصر تثبت يومًا بعد يوم على قدرتها على الحفاظ على نمطها السياحي والعبور بهذا القطاع خلال كل تلك التحديات الدولية، موجهًا بضرورة الاهتمام بالسياحة الدينية والسياحة العلاجية والوعي الكامل.
وأضاف الدكتور أحمد الديري أن القطاع السياحي يتعرض لتغيرات متلاحقة بسبب التقدم التكنولوجي المتلاحق وتغير الأنماط والبرامج والأسواق السياحية، مما يلزم المهتمين بالسياحة بضرورة الوعي بكل تلك التغيرات، والتعاون الجيد مع الجهات المعنية من أجل الارتقاء بهذه الصناعة الهامة على كافة المستويات.
وتابع الدكتور معتز عبد الفتاح أن محافظة الفيوم تمتلك مقومات سياحية هامة بما تضمه من #آثار #فرعونية #وقبطية #ورومانية #وإسلامية، في شدة التنوع. ولذلك، تقوم المحافظة وهيئة تنشيط السياحة بتشكيل فرق عمل تقوم بالترويج السياحي للمحافظة من خلال مكاتب السياحة على المستوى المحلي، بالإضافة إلى فرق التوعية السياحية المدرسية، وكذلك العمل على تطوير المنشآت السياحية، وتطوير الطرق المؤدية إلى منطقة وادي الحيتان، وطريق شمال بحيرة قارون، من أجل الترويج والتنمية السياحية لمحافظة الفيوم.
يذكر أن المؤتمر شمل ورشة عمل بعنوان “التعليم السياحي في ظل المتغيرات العالمية والاتجاهات المستقبلية لصناعة السياحة” برئاسة الدكتور هدى لطيف العميد السابق لكلية السياحة والفنادق.
وفي ختام الجلسة الافتتاحية، تم تكريم وتقديم الدروع وشهادات التقدير للرواد في التعليم السياحي والفندقي بالكلية، إلى جانب تكريم الأفراد الذين تم ترقيتهم من أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم، وكذلك المسؤولين عن التنمية السياحية في محافظة الفيوم، ورعاة المؤتمر، وتم تكريم الطلاب الأوائل في قسم الدراسات السياحية وأفضل مشروع تخرج للعام الماضي.

شاهد أيضاً

التربية الفنية بحلوان تنظم السيمنار الدولي للكلية ” التقارب” بالاشتراك مع جامعات كندية

التربية الفنية بحلوان تنظم السيمنار الدولي للكلية ” التقارب” بالاشتراك مع جامعات كندية كتب : …